إشترك في نشرة منتديات سـوا 24 البريدية اليومية لتلقي آخر المشاركات مباشرة في بريدك الإلكتروني

Email rss

*لتفعيل هذه الميزة الرجاء الضغط على رابط التأكيد المرسل إلى بريدك الإلكتروني*


طريق الهداية إعجاز قرأني أحاديث صحيحة فتاوى العلماء

رد
  #1 (permalink)  
قديم 05-04-2008, 02:08 مساءً
الصورة الرمزية أبو علاء
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2008
الدولة: مدري وين مدري ليش
المشاركات: 31,025
شكراً: 22
تم شكره 107 مرة في 107 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 78
أبو علاء مبدعأبو علاء مبدعأبو علاء مبدع
Icon27 اركان الصلاة على الميت

بسم الله الرحمن الرحيم

صلاة الجنازة لها أركان تتركب منها حقيقتها، ولو ترك منها ركن بطلت، ووقعت غير معتد بها شرعاً،

نذكرها فيما يلي: 1ـ النية؛ لقول الله _ تعالى _:

"وَمَآ أُمِرُوآ إِلاَّ لِيَعْبُدُوا اللَّهَ مُخْلِصِينَ لَهُ الدِّينَ* (سورة البينة: 5).

وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم:

"إنما الأعمال بالنيات، وإنما لكل امرئ ما نوى"

وتقدم حقيقة النية، وأن محلها القلب، وأن التلفظ بها غير مشروع.

ـ2ـ القيام للقادر عليه: وهو ركن عند جمهور العلماء

فلا تصح الصلاة على الميت لمن صلى عليه راكباً أو قاعداً من غير عذر

قال في "المغني": لا يجوز أن يصلي على الجنائز وهو راكب؛ لأنه يفوت القيام الواجب.

وهذا قول أبي حنيفة، والشافعي، وأبي ثور. ولا أعلم فيه خلافاً، ويستحب أن يقبض بيمينه على شماله أثناء القيام،

كما يفعل في الصلاة، وقيل: لا. والأول أولى

ـ3ـ التكبيرات الأربع؛ لما رواه البخاري، ومسلم، عن جابر

أن النبي صلى الله عليه وسلم صلى على النجاشي، فكبر أربعاً

قال الترمذي: والعمل على هذا عند أكثر أهل العلم

من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم وغيرهم

يرون التكبير على الجنازة أربع تكبيرات، وهو قول سفيان، ومالك، وابن المبارك، والشافعي، وأحمد، وإسحاق.

قال الشوكاني، بعد ذكر الخلاف، ومناقشة أدلة كل: والحاصل، أنه لم يثبت في غير التكبيرة الأولى شيء

يصلح للاحتجاج به عن النبي صلى الله عليه وسلم، وأفعال الصحابة وأقوالهم لا حجة فيها،

فينبغي أن يقتصر على الرفع عند تكبيرة الإحرام؛ لأنه لم يشرع في غيرها، إلا عند الانتقال من ركن إلى ركن،

كما في سائر الصلوات، ولا انتقال في صلاة الجنازة

ـ4 و 5 ـ قراءة الفاتحة سراً، والصلاة والسلام على الرسول؛ لما رواه الشافعي في "مسنده"، عن أبي أمامة بن سهل

أنه أخبره رجل من أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم، أن السنة في الصلاة على الجنازة أن يكبّر الإمام،

ثم يقرأ بفاتحة الكتاب بعد التكبيرة الأولى سراً في نفسه، ثم يصلي على النبي صلى الله عليه وسلم،

ويخلص الدعاء في الجنازة في التكبيرات، ولا يقرأ في شيء منهن، ثم يسلم سراً في نفسه

قال في "الفتح": وإسناده صحيح. وروى البخاري

عن طلحة بن عبد اللّه، قال: صليت مع ابن عباس على جنازة، فقرأ بفاتحة الكتاب، فقال: إنها من السنة. ورواه الترمذي،

وقال: والعمل على هذا عند بعض أهل العلم من الصحابة وغيرهم يختارون أن يقرأ بفاتحة الكتاب بعد التكبيرة الأولى.

وهو قول الشافعي، وأحمد، وإسحق. وقال بعضهم: لا يقرأ في الصلاة على الجنازة، إنما هو الثناء على الله تعالى،

والصلاة على نبيه صلى الله عليه وسلم، والدعاء للميت. وهو قول الثوري، وغيره من أهل الكوفة.

ومن حجج القائلين بفرضية القراءة، أن الرسول صلى الله عليه وسلم سماها صلاة،

بقوله: "صلوا على صاحبكم". وقال: "لا صلاة، لمن لا يقرأ بأم القرآن

صيغةُ الصّلاةِ والسّلامِ على رسول الله وموضعُهَا: وتؤدى الصلاة والسلام على رسول الله بأي صيغة،

ولو قال: "اللهم صل على محمد" لكفى. واتباع المأثور أفضل مثل: اللهم صل على محمد، وعلى آل محمد،

كما صليت على إبراهيم، وعلى آل إبراهيم، وبارك على محمد، وعلى آل محمد، كما باركت على إبراهيم،

وعلى آل إبراهيم في العالمين، إنك حميد مجيد
.

ويؤتى بها بعد التكبيرة الثانية كما هو الظاهر، وإن لم يرد ما يدل على تعيين موضعها.

ـ6ـ الدعاء: وهو ركن باتفاق الفقهاء؛ لقول رسول الله صلى الله عليه وسلم: "إذا صليتم على الميت،

فأخلصوا له الدعاء
" رواه أبو داود، والبيهقي، وابن حبان وصححه.

ويتحقق بأي دعاء مهما قل، والمستحب فيه أن يدعو بأية دعوة من الدعوات المأثورة الآتية:

قال أبو هريرة: دعا رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصلاة على الجنازة،

فقال: اللهم أنت ربها، وأنت خلقتها، وأنت رزقتها، وأنت هديتها للإسلام، وأنت قبضتَ روحها،

وأنت أعلم بسرّها وعلانيتها، جئنا شفعاء له، فاغفر له ذنبه


وعن واثلة بن الأسقع، قال: صلى بنا النبي صلى الله عليه وسلم على رجل من المسلمين،

فسمعته يقول: "اللهم إن فلان بن فلان في ذمتك، وحبل (الذمة: الحفظ، والحبل: العهد)

جوارك، فقه من فتنة القبر، وعذاب النار، وأنت أهل الوفاء والحق، اللهم فاغفر له وارحمه؛

فإنك أنت الغفور الرحيم.... رواهما أحمد، وأبو داود

وعن عوف بن مالك، قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم - وقد صلى على جنازة -

يقول: "اللهم اغفر له وارحمه، وعافه واعف عنه، وأكرم نزله، ووسع مدخله، واغسله بماء وثلج وبرد،

ونقه من الخطايا كما ينقى الثوبُ الأبيضُ من الدنس، وأبدله داراً خيراً من داره، وأهلاً خيراً من أهله،

وزَوجاً خيراً من زوجه، وقِه فتنةَ القبر،
وعذابَ النار" رواه مسلم.

عن أبي هريرة، قال: صلى رسول الله صلى الله عليه وسلم على جنازة،

فقال: "اللهم اغفر لحينا وميتنا، وصغيرنا وكبيرنا، وذكرنا وأنثانا، وشاهدنا وغائبنا،

اللهم من أحييته منا فأحيه على الإسلام، ومن توفيتَه منا فتوفه على الإيمان، اللهم لا تحرمنا أجره، ولا تضلنا بعده


رواه أحمد، وأصحاب السنن.

فإذا كان المصلّى عليه طفلاً، استحب أن يقول المصلي: اللهم اجعله لنا سلفاً، وفرطاً، وذخراً

رواه البخاري، والبيهقي من كلام الحسن.

قال النووي: وإن كان صبيّاً أو صبية، اقتصر على ما في حديث: "اللهم اغفر لحينا وميتنا..."

وضم إليه: اللهم اجعله فرطاً لأبويه، وسلفاً، وذخراً، وعظة، واعتباراً، وشفيعاً، وثقل به موازينهما،

وأفرغ الصبر على قلوبهما، ولا تفتنهما بعده، ولا تحرمهما أجره.


موضع هذه الأدعيةِ: قال الشوكاني: واعلم أنه لم يرد تعيين موضع هذه الأدعية، فإذا شاء المصلي،

جاء بما يختار منها دفعة؛ إما بعد فراغه من التكبير، أو بعد التكبيرة الأولى، أو الثانية، أو الثالثة،

أو يفرقه بين كل تكبيرتين، أو يدعو بين كل تكبيرتين بواحد من هذه الأدعية؛

ليكون مؤدياً لجميع ما روي عنه صلى الله عليه وسلم. قال: والظاهر،

أنه يدعو بهذه الألفاظ الواردة في هذه الأحاديث سواء كان الميت ذكراً أو أنثى،

ولا يحوّل الضمائر المذكرة إلى صيغة التأنيث، إذا كان الميت أنثى؛ لأن مرجعها الميت، وهو يقال عن الذكر والأنثى.

ـ7ـ الدعاء بعد التكبيرة الرابعة: يستحب الدعاء بعد التكبيرة الرابعة، وإن كان المصلي دعا بعد التكبيرة الثالثة؛

لما رواه أحمد، عن عبد الله بن أبي أوفى، أنه ماتت له ابنة، فكبر عليها أربعاً،

ثم قام بعد الرابعة قدْر ما بين التكبيرتين يدعو، ثم قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع في الجنازة هكذا

وقال الشافعي: يقول بعدهـا: اللهم لا تحرمنا أجـره، ولا تفتنا بعده. وقال ابن أبي هريرة: كان المتقدمون يقولون بعد الرابعة:

" رَبَّنَا آتِنَا فِي الدُّنْيَا حَسَنَةً وَفِي الآْخِرَةِ حَسَنَةً وَقِنَا عَذَابَ النَّارِ * (سورة البقرة: 201).

ـ8ـ السَّلامُ: وهو متفق على فرضيته بين الفقهاء، ما عدا أبا حنيفة القائل، بأن التسليمتين يميناً وشمالاً واجبتان،

وليستا ركنين. استدلوا على الفرضية، بأن صلاة الجنازة صلاة، وتحليل الصلاة التسليم،

وقال ابن مسعود: التسليم على الجنازة مثل التسليم في الصلاة. وأقله: السلام عليكم. أو: سلام عليكم.

وذهب أحمد إلى أن التسليمة الواحدة هي السنة، يسلمها عن يمينه، ولا بأس إن سلم تلقاء وجهه؛

استدلالاً بفعل رسول الله صلى الله عليه وسلم، وبفعل الأصحاب الذين كانوا يسلمون تسليمة واحدة،

ولم يعرف لهم مخالف في عصرهم.

واستحب الشافعي تسليمتين، يبدأ بالأولى ملتفتاً إلى يمينه، ويختم بالأخرى ملتفتاً إلى يساره.

قال ابن حزم: والتسليمة الثانية ذكر وفعل خير



منقول لكم



عندما نعيش لذواتنا فحسب، تبدو لنا الحياة قصيرة ضئيلة،

تبدأ من حيث بدأنا نعي، وتنتهي بانتهاء عمرنا المحــــــدود

أما عندما نعيش لغيرنا، أي عندما نعيش لفكــــــــــــــــــرة،

فإن الحياة تبدو طويلة عميقة، تبدأ من حيث بدأت الإنسانية

وتمتد بعـــــــــــــــــــــــــــــــــــد مفارقتنا لوجه هذه الأرض


الدال على الخير كفاعله
__________________
من مواضيع أبو علاء في المنتدى

لاتقل:من أين أبدأ ؟ طاعة الله البداية ...

لا تقل: أين طريقي ؟؟ شرع الله الهداية ...

لاتقل: أين نعيمي ؟؟ جنة الله كفاية ...

لا تقل: غدا سأبدأ !! ربما تأتي النهاية
رد مع اقتباس
  #2 (permalink)  
قديم 07-04-2008, 12:50 مساءً
الصورة الرمزية وجد الرياح
 
تاريخ التسجيل: 14-01-2008
الدولة: عاصمة الثقافة الاسلامية
المشاركات: 338
شكراً: 0
تم شكره 0 مرة في 0 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 14
وجد الرياح يستحق التميز
إفتراضي

جزاك الله خيراً أخي الفاضل

و ادامك الله ذخراً
__________________
من مواضيع وجد الرياح في المنتدى

رب اغفر لي و لوالديَ ربِ ارحمهما كما ربياني صغيرا
رد مع اقتباس
  #3 (permalink)  
قديم 07-04-2008, 09:22 مساءً
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2008
المشاركات: 2,423
شكراً: 0
تم شكره 2 مرة في 2 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 18
ammar يستحق التميز
إفتراضي

اللهم أرحمنا فوق الأرض ... وأرحمنا تحت الأرض ... وأرحمنا يوم العرض عليك يا أرحم الراحمين آمين

بارك الله فيك أخي أبو علاء
__________________
من مواضيع ammar في المنتدى


{رُبَمَا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا لَوْ كَانُوا مُسْلِمِينَ}
رد مع اقتباس
  #4 (permalink)  
قديم 14-04-2008, 07:44 مساءً
الصورة الرمزية أبو علاء
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2008
الدولة: مدري وين مدري ليش
المشاركات: 31,025
شكراً: 22
تم شكره 107 مرة في 107 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 78
أبو علاء مبدعأبو علاء مبدعأبو علاء مبدع
إفتراضي رد: اركان الصلاة على الميت

إقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة وجد الرياح عرض المشاركة
جزاك الله خيراً أخي الفاضل

و ادامك الله ذخراً
وجزاك خيرا مثله وبارك بك ولك وعليك
__________________
من مواضيع أبو علاء في المنتدى

لاتقل:من أين أبدأ ؟ طاعة الله البداية ...

لا تقل: أين طريقي ؟؟ شرع الله الهداية ...

لاتقل: أين نعيمي ؟؟ جنة الله كفاية ...

لا تقل: غدا سأبدأ !! ربما تأتي النهاية
رد مع اقتباس
  #5 (permalink)  
قديم 17-04-2008, 12:26 صباحاُ
الصورة الرمزية أبو علاء
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2008
الدولة: مدري وين مدري ليش
المشاركات: 31,025
شكراً: 22
تم شكره 107 مرة في 107 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 78
أبو علاء مبدعأبو علاء مبدعأبو علاء مبدع
إفتراضي رد: اركان الصلاة على الميت

إقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ammar عرض المشاركة
اللهم أرحمنا فوق الأرض ...

وأرحمنا تحت الأرض ...

وأرحمنا يوم العرض عليك يا أرحم الراحمين آمين


بارك الله فيك أخي أبو علاء
امين امين امين

وبارك الله بك وجزاك خير الجزاء
__________________
من مواضيع أبو علاء في المنتدى

لاتقل:من أين أبدأ ؟ طاعة الله البداية ...

لا تقل: أين طريقي ؟؟ شرع الله الهداية ...

لاتقل: أين نعيمي ؟؟ جنة الله كفاية ...

لا تقل: غدا سأبدأ !! ربما تأتي النهاية
رد مع اقتباس
  #6 (permalink)  
قديم 08-09-2008, 04:35 مساءً
الصورة الرمزية أبو شهاب
 
تاريخ التسجيل: 14-01-2008
المشاركات: 23,065
شكراً: 36
تم شكره 50 مرة في 48 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 62
أبو شهاب قمة في الإبداعأبو شهاب قمة في الإبداعأبو شهاب قمة في الإبداع
إفتراضي رد: اركان الصلاة على الميت

الله يجزيك الخير أبو علاء
__________________
من مواضيع أبو شهاب في المنتدى

مواضيع أبو شهاب



قال صَلَّى الله عليه وسَلَّم: (صلاةٌ في مسجدي هذا خيرٌ من ألف صلاة إلاَّ المسجد الحرام)
رد مع اقتباس
  #7 (permalink)  
قديم 08-09-2008, 11:10 مساءً
الصورة الرمزية أبو علاء
 
تاريخ التسجيل: 03-02-2008
الدولة: مدري وين مدري ليش
المشاركات: 31,025
شكراً: 22
تم شكره 107 مرة في 107 مشاركة
معدل تقييم المستوى: 78
أبو علاء مبدعأبو علاء مبدعأبو علاء مبدع
إفتراضي رد: اركان الصلاة على الميت

الله يعافيك عمي ابو شهاب
__________________
من مواضيع أبو علاء في المنتدى

لاتقل:من أين أبدأ ؟ طاعة الله البداية ...

لا تقل: أين طريقي ؟؟ شرع الله الهداية ...

لاتقل: أين نعيمي ؟؟ جنة الله كفاية ...

لا تقل: غدا سأبدأ !! ربما تأتي النهاية
رد مع اقتباس
رد

العلامات المرجعية

أدوات الموضوع
أنماط عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code هو متاح
الإبتسامات نعم معطل
[IMG] كود متاح
كود HTML معطل
Trackbacks are متاح
Pingbacks are متاح
Refbacks are متاح


المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الأخيرة
ما هو البحر الميت Sarah من كل بستان زهرة 2 15-01-2012 07:11 مساءً
هل أعلمه الأدب أم أتعلم منه قلة الأدب? فارس الشام نادي الحوار البنّاء 2 28-11-2010 05:18 مساءً
هل أعلمه الأدب أم أتعلم منه قلة الأدب أبو شهاب القسم الإجتماعي وقضايا الأسرة 7 09-12-2009 05:28 مساءً
حُكْمُه غسل الميت أبو علاء طريق الهداية 5 08-09-2008 04:37 مساءً
الأخت للبيع أبو علاء جراح الأمة العربية 6 25-08-2008 09:09 صباحاُ


كل الأوقات هي بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 11:22 صباحاُ.
Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ... ولا تعبّر عن وجهة نظر منتدى سوا 24